عن الموقع | اتصل بنا | أسئلة متكررة | أضفنا للمفضلة | أعلن عن موقعنا

:: الصفحة الرئيسية :: 

  أبحاث و مقالات

     الألف

     ب

     ت

     ث

     ج

     ح

     خ

     د

     ذ

     ر

     ز

     س

       السبئية و بن سبأ

       السجود على التربة

       سرية أسامة

       السقيفة

     ش

     ص

     ض

     ط

     ظ

     ع

     غ

     ف

     ق

     ك

     ل

     م

     ن

     هـ

     و

     ي

     متفرقات

  مواضيع مميزة

  أشرطة سمعية

  صور و وثائق

  مواضيع خفيفة

  قسم البرامج

  مواقع صديقة

  إصدارات الموقع

 البحث في الموقع

أبحاث و مقالات » س » السقيفة

آخر تعديل: 20/07/2009 - 4:12 ص

 هل تفهمون مثلما فهمت ؟
  كتبه: التلميذ | 12:48 م | 19/02/2005

 

بسم الله الرحمن الرحيم

أخرج البخاري في صحيحه ( 6 / 2503 برقم : 6442 ) أن عمر بن الخطاب قال : ( ... ثم إنه بلغني أن قائلا منكم يقول والله لو قد مات عمر بايعت فلانا فلا يغترن امرؤ أن يقول إنما كانت بيعة أبي بكر فلتة وتمت ألا وإنها قد كانت كذلك ولكن الله وقى شرها وليس فيكم من تقطع الأعناق إليه مثل أبي بكر من بايع رجلا من غير مشورة من المسلمين فلا يتابع هو ولا الذي تابعه تغرة أن يقتلا ... )

والذي أفهمه من قول عمر هذا : -
1- أنّه يعترف بأنّ ما حدث في السقيفة كان أمراً بعيداً عن الشورى وهذا ما يفيده قوله ( من بايع رجلاً من غير مشورة من المسلمين ) وقوله : ( ألا وإنها كانت كذلك ) أي فلتة .
2- أنّ بيعة أبي بكر بعيدة عن تعاليم الإسلام وروحه لحكم عمر على من عاد لمثلها بالقتل للمبايع والمبايع له ، وإلاّ لو كانت هذه البيعة صحيحة وتتماشى مع تعاليم الإسلام وروحه فإن العودة لبيعة مثلها لا يكون إلاّ محموداً محبوباً لتماشيه مع منهج الإسلام .

فهل فهمتم مثل ما فهمت أو أنكم تفهمون غير هذا ؟



حقوق الطبع محفوظة لجميع الشيعة والموالين مع رجاء ذكر المصدر