عن الموقع | اتصل بنا | أسئلة متكررة | أضفنا للمفضلة | أعلن عن موقعنا

:: الصفحة الرئيسية :: 

  أبحاث و مقالات

     الألف

     ب

     ت

     ث

     ج

     ح

     خ

     د

     ذ

     ر

     ز

     س

     ش

       الشفاعة

       الشهادة الثالثة

       الشيعة

     ص

     ض

     ط

     ظ

     ع

     غ

     ف

     ق

     ك

     ل

     م

     ن

     هـ

     و

     ي

     متفرقات

  مواضيع مميزة

  أشرطة سمعية

  صور و وثائق

  مواضيع خفيفة

  قسم البرامج

  مواقع صديقة

  إصدارات الموقع

 البحث في الموقع

أبحاث و مقالات » ش » الشهادة الثالثة

آخر تعديل: 12/03/2012 - 7:51 ص

 حكم الشهادة الثالثة في الأذان والإقامة ، إجابة المرجع الديني آية الله الشيخ بهجت .
  كتبه: أنصار الصحابة | 9:45 م | 8/03/2012

 

بسم الله الرحمن الرحيم

وبه نستعين وعليه نتوكل

 

ننقل من كتاب ( في مدرسة الشيخ بهجت ) مقتطفات من أسئلة وجهت لسماحة آية الله العظمى العالم الجليل والمرجع الفقيه النبيل الشيخ محمد تقي بهجت ( أعلى الله مقامه الشريف ) وننشر إجابات الشيخ عنها .

 

السؤال : ما حكم الشهادة الثالثة في كل من الأذان والإقامة ؟ وما حكم التعمد إلى تركها ؟ خصوصا على المآذن وفي الأماكن العامة مع الأمن من الضرر وعدم ما يدعو إلى التقية ؟

 

الجواب : الشهادة الثالثة ليست من الأجزاء ، بل هي من المستحبات العامة المؤكدة في الموارد التي هما – يعني الأذان والإقامة – من أوضحها ، ولا يجوز فيها قصد الجزئية .

أما التعمد إلى الترك بعد اعتياد الفعل في المآذن العامة أو مع غلبة الشيعة الغالبة ، أو في مواضعهم مع عدم التقية من الجاهلين فهو نقص بعد الكمال .

بل ينتزع منه بعض العناوين المذمومة بل القبيحة أو المحرمة مع اعتياد الترك ، وأيضا إن قول : ( إن عليا ولي الله خليفة رسول الله صلى الله عليه وآله بلا فصل) مثل الشهادة بالولاية ، وكذا قول (إن آل محمد خير البرية ) ونحوهما .

 

المصدر : كتاب في مدرسة آية الله العظمى العارف الشيخ بهجت ، ج 2 ص 223 ، ط الأولى ، 1427 هـ .





حقوق الطبع محفوظة لجميع الشيعة والموالين مع رجاء ذكر المصدر