أهل البيت (ع)  
 • إنّ الله تعالى فرض على أئمة الحق أن يقدّروا أنفسهم بضعفة الناس

كتبه: نهج البلاغة
تاريخ الإضافة: 13/10/2010 | 8:29 م




دخل علي عليه السلام في البصرة على العلاء بن زياد الحارثي يعوده و هو من أصحابه ، فلما رأى سعة داره قال :
ما كنت تصنع بسعة هذه الدار في الدنيا ؟..أما أنت إليها في الآخرة كنت أحوج .. وبلى ، إن شئت بلغت بها الآخرة : تقري فيها الضيف ، وتصل فيها الرحم ، وتطلع منها الحقوق مطالعها ، فإذاً أنت قد بلغت بها الآخرة ،

فقال له العلاء : يا أمير المؤمنين !.. أشكو إليك أخي عاصم بن زياد ، قال :
وما له ؟.. قال : لبس العباء ، وتخلّى من الدنيا قال : عليّ به !..

فلما جاء قال :
يا عُديّ نفسه !.. لقد استهام بك الخبيث ، أما رحمت أهلك وولدك ، أترى الله أحلّ لك الطيبات وهو يكره أن تأخذها ؟..أنت أهون على الله من ذلك ،

قال : يا أمير المؤمنين !.. هذا أنت في خشونة ملبسك وجشوبة مأكلك ،

قال :
ويحك !.. إني لست كأنت ، إنّ الله تعالى فرض على أئمة الحق أن يقدّروا أنفسهم بضعفة الناس ، كيلا يتبيّغ بالفقير فقره

المصدر: نهج البلاغة 1/448



 
رابط المقال:http://www.ansarweb.net/artman2/publish/23/article_3707.php


شبكة أنصار الصحابة المنتجبين
www.Ansarweb.net