عن الموقع | اتصل بنا | أسئلة متكررة | أضفنا للمفضلة | أعلن عن موقعنا

:: الصفحة الرئيسية :: 

  أبحاث و مقالات

     الألف

       آية المباهلة

       آية المودة

       آية الولاية

       ابن تيمية

       أبو بكر

       أبو حنيفة

       أبو طالب (ع)

       أبو هريرة

       الاجتهاد و التقليد

       إحسان إلهي ظهير

       أحمد الكاتب

       أحمد بن حنبل

       الارتداد

       استعارة الفروج

       الإسراء و المعراج

       الإسماعيلية

       أصول الدين وفروعه

       أعلام

       إقامة الحسينيات

       الإلهيات

       الإمامة

       الإمام علي (ع)

       الإمام الحسن (ع)

       الإمام الحسين (ع)

       الإمام السجاد (ع)

       الإمام الباقر (ع)

       الإمام الصادق (ع)

       الإمام الكاظم (ع)

       الإمام الرضا (ع)

       الإمام الجواد (ع)

       الإمام الهادي (ع)

       الإمام العسكري (ع)

       الإمام المهدي (عج)

       أهل البيت (ع)

       أمهات المؤمنين

       أهل السنة

       أهل الكتاب

     ب

     ت

     ث

     ج

     ح

     خ

     د

     ذ

     ر

     ز

     س

     ش

     ص

     ض

     ط

     ظ

     ع

     غ

     ف

     ق

     ك

     ل

     م

     ن

     هـ

     و

     ي

     متفرقات

  مواضيع مميزة

  أشرطة سمعية

  صور و وثائق

  مواضيع خفيفة

  قسم البرامج

  مواقع صديقة

  إصدارات الموقع

 البحث في الموقع

أبحاث و مقالات » الألف » أهل البيت (ع)

آخر تعديل: 30/08/2009 - 1:10 ص

 من أجوبة الميرزا النائيني - رحمه الله - :هل الأئمة يحضرون مجالس العزاء ؟
  كتبه: عـبد الحـميد الحــلبي | 4:57 ص | 26/08/2009

 

بسم الله الرحمن الرحيم


من إجابات سماحة آية الله العظمى الشيخ الميرزا محمد حسين النائيني قدس الله روحه الطاهره ، المتوفى سنة 1355 هـ .
من كتاب الفتاوى الصادرة عن الفقيه الأعظم إمام المحققين المجدد الميرزا محمد حسين الغروي النائيني / تنظيم وتعليق حفيده الشيخ جعفر الغروي النائيني / الجزء 3 / ط الأولى 1429 هـ / الناشر دار الهدى – قم المقدسة .

سؤال رقم 2021

س : الأئمة عليهم السلام هل يحضرون مجالس العزاء ؟ وهل يعلمون بمن نصب لهم العزاء أم لا ؟

ج : اعتقادنا معاشر الشيعة الإمامية الاثنا عشرية أن أئمتنا المعصومين – صلوات الله عليهم – بعد مماتهم الجسماني أحياء عند ربهم ، وقد ورد في الدعاء المأثور في إذن الدخول الجامع لجميع المشاهد المشرفة ما محصله : أنهم عليهم السلام يسمعون كلام من يستأذن منهم في الدخول على مشاهدهم ، وورد أيضا في زيارة الحسين عليه السلام هذه العبارة : أشهد أنك تشهد مقامي وتسمع كلامي ، وقد ورد في الرواية أنه عليه السلام ليرى الباكين عليه ويستغفر لزواره .

وبالجملة فإني ما كنت أحتمل أن أحدا من الفرقة الناجية الاثنا عشرية – ثبتها الله بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة – يشك في ذلك أو يجهله أو لا يكون عارفا بهذا اليسير من مقام الإمامة مع ظهور أنه من ضروريات مذهب الشيعة وتواترت به الأخبار تواترا قطعيا ، وأسأل الله تعالى أن يوفق إخواني ويعرفهم قدر نعمته التي خصهم بها وهي الإيمان بالولاية والإمامة – إن شاء الله تعالى – ويثبتهم عليها وينور قلوبهم بنوره ، وقد ورد أن نور الإمام في قلوب شيعته أنور من الشمس المضيئة ، نور الله قلوبنا بذلك بمنه وفضله – إن شاء الله تعالى - .

كتاب الفتاوى ، الجزء الثالث ، ص 556 و557 .




حقوق الطبع محفوظة لجميع الشيعة والموالين مع رجاء ذكر المصدر