عن الموقع | اتصل بنا | أسئلة متكررة | أضفنا للمفضلة | أعلن عن موقعنا

:: الصفحة الرئيسية :: 

  أبحاث و مقالات

     الألف

       آية المباهلة

       آية المودة

       آية الولاية

       ابن تيمية

       أبو بكر

       أبو حنيفة

       أبو طالب (ع)

       أبو هريرة

       الاجتهاد و التقليد

       إحسان إلهي ظهير

       أحمد الكاتب

       أحمد بن حنبل

       الارتداد

       استعارة الفروج

       الإسراء و المعراج

       الإسماعيلية

       أصول الدين وفروعه

       أعلام

       إقامة الحسينيات

       الإلهيات

       الإمامة

       الإمام علي (ع)

       الإمام الحسن (ع)

       الإمام الحسين (ع)

       الإمام السجاد (ع)

       الإمام الباقر (ع)

       الإمام الصادق (ع)

       الإمام الكاظم (ع)

       الإمام الرضا (ع)

       الإمام الجواد (ع)

       الإمام الهادي (ع)

       الإمام العسكري (ع)

       الإمام المهدي (عج)

       أهل البيت (ع)

       أمهات المؤمنين

       أهل السنة

       أهل الكتاب

     ب

     ت

     ث

     ج

     ح

     خ

     د

     ذ

     ر

     ز

     س

     ش

     ص

     ض

     ط

     ظ

     ع

     غ

     ف

     ق

     ك

     ل

     م

     ن

     هـ

     و

     ي

     متفرقات

  مواضيع مميزة

  أشرطة سمعية

  صور و وثائق

  مواضيع خفيفة

  قسم البرامج

  مواقع صديقة

  إصدارات الموقع

 البحث في الموقع

أبحاث و مقالات » الألف » آية المودة

آخر تعديل: 20/07/2009 - 4:12 ص

 حكمة طلب الاجر للقربى في الآية
  كتبه: مركز الأبحاث العقائدية | 11:33 ص | 26/11/2004

 

سؤال:

يقال في آية المودة انه لا يناسب النبي (ص) ان يطلب أجراً على الرسالة في مودة قرباه فما هو الرد ؟

وشكراً لكم .

جواب:

الأخ محمد قاسم المحترم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وبعد , فان النبي (ص) عندما يطلب المودة لأقربائه ويجعلها أجراً على رسالته , لا يعني بذلك جميع أقربائه , لأن ذلك ينافي صريح القرآن , إذ كيف يطلب رسول الله (ص) مودة من لعنه الله في محكم كتابه مثل ابي لهب , وانما يطلب المودة لمجموعة خاصة وافراد معينين من اقربائه , والذين بهم يتم حفظ الرسالة الاسلامية والنبوة المحمدية , ومنهم يؤخذ الدين الصحيح , وبهم النجاة من الاختلاف والانحراف , وهم الائمة المعصومون (ع) من أهل البيت .

ثم ان النبي (ص) عندما يطلب الاجر فهو بالحقيقة عائد الى المسلمين , لا الى النبي (ص) ولا الى أهل بيته (ع) , لانهم لم يكونوا بحاجة الى هذه المودة , بالقدر الذي يفيد سائر الامة في الحفاظ على مبادئ الدين وكتاب الله المبين وسيرة سيد المرسلين .

ودمتم في رعاية الله
مركز الأبحاث العقائدية



حقوق الطبع محفوظة لجميع الشيعة والموالين مع رجاء ذكر المصدر