عن الموقع | اتصل بنا | أسئلة متكررة | أضفنا للمفضلة | أعلن عن موقعنا

:: الصفحة الرئيسية :: 

  أبحاث و مقالات

     الألف

       آية المباهلة

       آية المودة

       آية الولاية

       ابن تيمية

       أبو بكر

       أبو حنيفة

       أبو طالب (ع)

       أبو هريرة

       الاجتهاد و التقليد

       إحسان إلهي ظهير

       أحمد الكاتب

       أحمد بن حنبل

       الارتداد

       استعارة الفروج

       الإسراء و المعراج

       الإسماعيلية

       أصول الدين وفروعه

       أعلام

       إقامة الحسينيات

       الإلهيات

       الإمامة

       الإمام علي (ع)

       الإمام الحسن (ع)

       الإمام الحسين (ع)

       الإمام السجاد (ع)

       الإمام الباقر (ع)

       الإمام الصادق (ع)

       الإمام الكاظم (ع)

       الإمام الرضا (ع)

       الإمام الجواد (ع)

       الإمام الهادي (ع)

       الإمام العسكري (ع)

       الإمام المهدي (عج)

       أهل البيت (ع)

       أمهات المؤمنين

       أهل السنة

       أهل الكتاب

     ب

     ت

     ث

     ج

     ح

     خ

     د

     ذ

     ر

     ز

     س

     ش

     ص

     ض

     ط

     ظ

     ع

     غ

     ف

     ق

     ك

     ل

     م

     ن

     هـ

     و

     ي

     متفرقات

  مواضيع مميزة

  أشرطة سمعية

  صور و وثائق

  مواضيع خفيفة

  قسم البرامج

  مواقع صديقة

  إصدارات الموقع

 البحث في الموقع

أبحاث و مقالات » الألف » ابن تيمية

آخر تعديل: 29/12/2011 - 6:27 م

 الشيعة هم أهل السنة بشهادة ابن تيمية !!
  كتبه: ساعة الحصاد | 9:41 م | 23/12/2011

 

بسم الله الرحمن الرحيم

إقرأ وتأمل واعرف من هم أتباع السنة ومن هم أتباع البدعة وفق كلام ابن تيمية .

كتاب مجموع الفتاوى الجزء 22 صفحة 163-164

.. و سئل عمن يبسط سجادة فى الجامع ويصلى عليها هل ما فعله بدعة أم لا ؟
فأجاب :
الحمد لله رب العالمين أما الصلاة على السجادة بحيث يتحرى المصلى ذلك
فلم تكن هذه سنة السلف من المهاجرين والأنصار ومن بعدهم من التابعين لهم بإحسان
على عهد رسول الله بل كانوا يصلون فى مسجده على الأرض لا يتخذ أحدهم سجادة يختص بالصلاة عليها

وقد روى ان عبدالرحمن بن مهدى لما قدم المدينة بسط سجادة فأمر مالك بحبسه فقيل له إنه عبدالرحمن بن مهدى فقال أما علمت أن بسط السجادة فى مسجدنا بدعة

وفى الصحيح عن أبى سعيد الخدرى فى حديث إعتكاف النبى صلى الله عليه وسلم قال إعتكفنا مع رسول اللهصلى الله عليه وسلم فذكر الحديث وفيه قال من اعتكف فليرجع إلى معتكفه

فإنى رأيت هذه الليلة ورأيتنى أسجد فى ماء وطين وفى آخره فلقد رأيت يعنى صبيحة إحدى وعشرين على أنفه وأرنبته أثر الماء والطين

فهذا بين أن سجوده كان على الطين

وكان مسجده مسقوفا بجريد النخل ينزل منه المطر فكان مسجده من جنس الأرض...

 





حقوق الطبع محفوظة لجميع الشيعة والموالين مع رجاء ذكر المصدر