عن الموقع | اتصل بنا | أسئلة متكررة | أضفنا للمفضلة | أعلن عن موقعنا

:: الصفحة الرئيسية :: 

  أبحاث و مقالات

     الألف

       آية المباهلة

       آية المودة

       آية الولاية

       ابن تيمية

       أبو بكر

       أبو حنيفة

       أبو طالب (ع)

       أبو هريرة

       الاجتهاد و التقليد

       إحسان إلهي ظهير

       أحمد الكاتب

       أحمد بن حنبل

       الارتداد

       استعارة الفروج

       الإسراء و المعراج

       الإسماعيلية

       أصول الدين وفروعه

       أعلام

       إقامة الحسينيات

       الإلهيات

       الإمامة

       الإمام علي (ع)

       الإمام الحسن (ع)

       الإمام الحسين (ع)

       الإمام السجاد (ع)

       الإمام الباقر (ع)

       الإمام الصادق (ع)

       الإمام الكاظم (ع)

       الإمام الرضا (ع)

       الإمام الجواد (ع)

       الإمام الهادي (ع)

       الإمام العسكري (ع)

       الإمام المهدي (عج)

       أهل البيت (ع)

       أمهات المؤمنين

       أهل السنة

       أهل الكتاب

     ب

     ت

     ث

     ج

     ح

     خ

     د

     ذ

     ر

     ز

     س

     ش

     ص

     ض

     ط

     ظ

     ع

     غ

     ف

     ق

     ك

     ل

     م

     ن

     هـ

     و

     ي

     متفرقات

  مواضيع مميزة

  أشرطة سمعية

  صور و وثائق

  مواضيع خفيفة

  قسم البرامج

  مواقع صديقة

  إصدارات الموقع

 البحث في الموقع

أبحاث و مقالات » الألف » أعلام

آخر تعديل: 14/04/2012 - 7:52 ص

 الألباني في وصف حريز بن عثمان الناصبي : ثقة ، كان يبغض علياً أبغضه الله !!!!!!
  كتبه: مرآة التواريخ | 9:02 م | 9/04/2012

 

بسم الله الرحمن الرحيم
سلسلة الأحاديث الصحيحة - للألبــاني (13 / 30)
(وحريز بن عثمان: هو الرَّحبي الحمصي، وهو ثقة من رجال البخاري؛ ولكنه
كان يُبْغضُ علياً أبغَضَه الله
!
ولذلك أورده ابن حبان في "الضعفاء" (1/268- 269)، وقال في "صحيحه "- بعد أن ساق حديث عقبة بن عامر في التشهد بعد الوضوء من طريقين عنه، أحدهما: عن أبي عثمان عن جبير بن نفيرعنه (3/325- 328/ 1050- المؤسسة)-:
"أبو عثمان هذا يشبه أن يكون حريز بن عثمان الرحبي، وإنما اعتمدنا على
هذا الإسناد الأخير؛ لأن حريز بن عثمان ليس بشيء في الحديث "!
وأرى أن في موقف ابن حبان هذا من حريز- مع تواتر أقوال الأئمة في توثيقه تواتراً عجيباً، نادراً ما نرى مثله في كثير من الثقات المعروفين مع وصف بعضهم إياه بالبغض المذكور آنفاً- مبالغةً ظاهرةً، وهو قائم على مذهبه الذي أفصح عنه في مقدمة"ضعفائه "(ص 81): "أن منهم المبتدع إذا كان داعية إلى بدعته ". انتهى الشاهد من كلام الألباني.



!!

الخلاصة من كلام مُحدِّث عصر المجسمة :
1-حريز بن عثمان ثقة من رجال البخاري كان يبغض علياً أبغضه الله !! بالغ ابن حبان في تضعيفه !!
2-تواتر توثيق أئمة القوم لهذا المُبْغِض نادر وعجيب لم ير لغيره مثله مع الوصف بالبغض لإمام الموحدين!!


مرآة التواريخ ،،،










حقوق الطبع محفوظة لجميع الشيعة والموالين مع رجاء ذكر المصدر