الإمام علي (ع)  
 • فقيه الشافعية:الإمام علي ع رفع إلى السماء وسينزل آخرالزمان

كتبه: مستبصر إماراتي
تاريخ الإضافة: 7/02/2009 | 6:21 م



بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم صل على محمد و آل محمد الطاهرين المعصومين ..



كعادتي بالتجوال على مكتبات أهل السنة صباح اليوم وجدت كتاباً في العقيدة حوى غرائب لم تذكر في غيره و مستبصر لا يترك مثل هذه الكتب ، و هذه إحدى هذه الفرائد حيث يقول صاحب الكتاب في حديثه عن أمير المؤمنين عليه السلام :


(( و اختلف في موضع قبره ، لأنه أخفى خوفاً من أن تنبشه الخوارج .

و في رواية : أنهم حملوه ليدفنوه مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فند الجمل الذي حمله ، فلم يدر أين ذهب !

فلذا قال أهل العراق : إنه في السحاب . !

و عن سيدي علي وفا : أن علي بن أبي طالب رفع إلى السماء كما رفع عيسى ، وسينزل كما سينزل عيسى . )) اهـ بنصه .



الكتاب : نور الظلام؛ شرح منظومة عقيدة العوام صـ 208 .

تأليف: هو (الشيخ) علامة الشافعية في مكة المكرمة أبو عبد المعطي محمد بن عمر بن عربي بن علي نووي الجاوي البنتني اقليما التناوي بلدا توفي 1361هـ .

الناشر: دار الحاوي للطباعة والنشر والتوزيع، دار السنابل للطباعة والتوزيع والنشر تاريخ النشر: 01/01/2005


و هذه نبذة عن المؤلف الذي سَلَم بصحة القول ! :

قال الزركلي في الأعلام :
* (نووي الجاوي) * (..- 1316 هـ =..- 1898 م )
محمد بن عمر نووي الجاوي البنتني إقليما، التناري بلدا: مفسر، متصوف، من فقهاء الشافعية. هاجر إلى مكة، وتوفي بها. عرفه (تيمور) بعالم الحجاز. له مصنفات كثيرة.

قال إسماعيل باشا البغدادي في كتابه هدية العارفين أسماء المؤلفين وآثار المصنفين:
الجاوي: محمد نوري بن عمر بن عربي بن علي النووي أبو عبد المعطي الجاوي الفقيه نزيل مصر ثم انتقل إلى مكة المكرمة وتوفي بها سنة 1315 خمس عشرة .




و أما القائل سيدي علي وفا المالكي الشاذلي :


هو علي بن محمد بن محمد بن وفا بن النجم محمد ، أبو الحسن السكندري الأصل المصري الشاذلي الصوفي المالكي ، اشتر بابن وفا ؛ أحد رجال الطريقة الشاذلية ذكره ابن عجيبة في أيقاظ الهمم [ ص 14 ، طبعة دار الخير ] ، فهو أحد الرجال الذي يمر به إسناد الطريقة الشاذلية .

ولد في القاهرة سنة 759 ومات أبوه وهو صغير فنشأ وهو وأخوه ومات أبوه وهو صغير فنشأ هو وأخوه في كفالة وصيهما الشيخ محمد الزيلعي فأدبهما وفقههما [ الضوء اللامع 21 / 6 ]



قال الشعراني : (( كان في غاية الظرف، والجمال لم ير في مصر أجمل منه وجهاً، ولا ثياباً وله نظم شائع، وموشحات ظريفة سبك فيها أسرار أهل الطريق وسكرة الخلاع رضي الله عنه )) [ الطبقات الكبرى ص 315 ]

وقال الحافظ ابن حجر في إنباء الغمر بأنباء العمر : (( وكان يقظاً حاد الذهن اشتغل بالأدب والوعظ وحصل له أتباع وأحدث ذكراً بألحان وأوزان يجمع الناس عليه وكان له نظم كثير واقتدار على جلب الخلق مع خفة ظاهرة )) [ ص 255 – 256 / 5]

و هو تلميذ الزيلعي و كفاك به و شيخ علي الخواص و الذي هو بدوره شيخ الشعراني .




علي بن أبي طالب ع رفع إلى السماء كما رفع عيسى ع !


وسينزل كما سينزل عيسى ع !


و ينكرون على الشيعة بقاء المهدي عجل الله فرجه الشريف ورجعة الأئمة صلوات الله عليهم !!





 
رابط المقال:http://www.ansarweb.net/artman2/publish/92/article_3118.php

شبكة أنصار الصحابة المنتجبين
www.Ansarweb.net